الثلاثاء 25 محرم 1441 **** الثلاثاء 24 أيلول/سبتمبر 2019  
 
حوار مع أمين جبهة علماء الأزهر    -    مفتي العسكر: من يقول بحرمة فوائد البنوك.. لا يفهم    -    اتهام البرآء ظلما وزورًا عدوان على شرع الله وخروج عن تعاليم الإسلام    -    أعلن الطاغية الاستسلام والذل والصغار وتنحى فلينضم إلى قائمة الهالكين    -    بلاغ للنائب العام يطالب بتجميد ثروة مبارك ومنعه من السفر.. وآخر يطالب بالتحفظ على عاطف عبيد ووقف تحويلات المصرف العربي الدولي    -    إسرائيل للغرب: ترفقوا بمبارك    -    زويل للرئيس: إرحل لمصلحة البلاد    -    "العروبة "هدف مليونية "جمعةالزحف"    -    رئيس نادي القضاة الدستور وضعه ديكتاتور    -    المظاهرات تحاصر سكوبي وشفيق    -   
Frontpage Slideshow (version 2.0.0) - Copyright © 2006-2008 by JoomlaWorks
صورة
للوقاحة حدود..
..
للوقاحة حدود.. أقام "بيت العائلة المصرية" التابع للأزهر والكنيسة، في الأول والثاني من شهر مارس الحالي 2017، مؤتمرا دوليا تحت عنوان "الحرية... إقرأ المزيد...

Facebook Twitter Google Bookmarks 

يا شيخ الأزهر أليس عمر عبد الرحمن شيخا من شيوخ الأزهر PDF طباعة إرسال إلى صديق
Share Link: Share Link: Facebook

نشرت جريدة المصريون الاليكترونية اليوم:
عبر حرمانه من الطعام لفترات طويلة.. ضغوط أمريكية على الشيخ عمر عبد الرحمن لإجبار أسرته على فض اعتصامها 

كشفت أسرة الدكتور عمر عبد الرحمن الزعيم الروحي لـ "الجماعة الإسلامية" المسجون بالولايات المتحدة منذ نحو 18 عاما عن تصاعد الضغوط الأمريكية علي الشيخ لحث أبنائه المعتصمين أمام السفارة الأمريكية بالقاهرة على فض اعتصامهم.

وكشف عبد الرحمن عمر عبد الرحمن، نجل الشيخ أن وتيرة الضغوط على والده تصاعدت في محبسه الأمريكي من أجل فض الاعتصام الذي تنظمه أسرته أمام مقر السفارة الأمريكية بالقاهرة منذ أسابيع لحث الإدارة الأمريكية على الإفراج عنه أو إعادته إلى مصر لاستكمال فترة العقوبة بسجونها.

وأكد لـ "المصريون" أن هناك ضغوطًا تمارس ضد الشيخ عمر كإيذائه والتضييق عليه في محبسه، حيث يمنع عنه الدواء ويحرم من غسل ملابسه وتظل ملابسه متسخة بالأيام، بحجة أن مغسلة السجن معطلة، إلى جانب حرمانه من الطعام لفترات طويلة، ومنعه من تناول وجبة الإفطار، على الرغم من علم إدارة السجن المحتجز به بمرضه الشديد.

وأوضح أن الشيخ الضرير يظل يطرق باب زنزانته بالساعات حتى يستجب إليه أحد دون جدوى، بزعم أنهم فقدوا مفتاح الزنزانة، بعكس سجين أمريكي يقطن بزنزانة مجاورة له والذي يطرق الباب مرة واحدة فيسرعون إليه مهرولين.

وأعرب نجل عبد الشيخ عمر عبد الرحمن عن استنكاره لهذا الأمر وحرمان والده من أبسط حقوقه داخل السجن، وتوجه بالتساؤل للإدارة الأمريكية: ما إذا كان الأفضل إنهاء حبس الدكتور عبد الرحمن بعد هذا الاعتصام السلمي، أم التفنن في المزيد من إذلاله؟.

وشدد على أنه على الرغم من الضغوط المتزايد على والده إلا أن الأسرة لن ترضح أبدًا لمحاولات فض الاعتصام وستظل تواصل اعتصامها أمام السفارة حتى تتخذ إجراءات جادة وفعلية لإعادته إلى وطنه. 
 

 

الرئيسية | بيانات الجبهة | الأخبار | ديارنا | كلمتنا | آراء ومقالات | فتاوى أزهرية

جميع الحقوق محفوظة لموقع جبهة علماء الأزهر
www.jabhaonline.com